print page

"بوابة الترفيه".. منصة رقمية لتعظيم خارطة "الاستثمارات الترفيهية" في السعودية

تاريخ النشر : 20/ 06/ 2021
الفئة : اخبار, بيانات صحفية

 

تُعد منظومة التحول الرقمي من المسارات الاستراتيجية الشاملة والمحورية التي عملت عليها "الهيئة العامة للترفيه" بشكل مُستدام، من أجل تعزيز جاذبية وتنافسية قطاع الترفيه في المملكة العربية السعودية، وتعزيز حضوره كوجهة ترفيهية واستثمارية أمام الأسواق الإقليمية والدولية، وتحقيق تطلعات البرامج التنفيذية ذات العلاقة برؤية المملكة 2030 الطموحة، من تحسين جودة الحياة عبر التحول لمجتمع أكثر سعادة، وتنمية اقتصاد وطني أكثر ازدهارًا.
تمثل "بوابة الترفيه" أيقونة التحول الرقمي في قطاع الترفيه، وأحد المشاريع الوطنية الرقمية التي أثبتت فعاليتها وجدارتها. وقد عملت الهيئة العامة للترفيه على تطوير بنيتها التحتية الرقمية، لرفع كفاءة الخدمات الترفيهية المخصصة للمستثمرين في قطاع الترفيه، من خلال تسهيل إجراءات التراخيص للأنشطة الترفيهية بما يدفع عجلة التنمية لقطاع الترفيه في المملكة، ويعظم بُنية "الاستثمارات الترفيهية".
أنشأت الهيئة "بوابة الترفيه"، لتكون منصة رقمية تسهّل للمستثمرين والشركات العاملة في القطاع تقديم الطلبات لإصدار التراخيص والتصاريح وشهادات الاعتماد للأنشطة والخدمات المتخصصة، وتعزيز دور الهيئة في تنظيم وتطوير قطاع الترفيه، ودعم بنيته التحتية، إلى جانب ربط البوابة مع مختلف الجهات الحكومية ذات العلاقة.
خدمات البوابة

تعمل البوابة اليوم بشكل ديناميكي لتعزيز التنمية الترفيهية السعودية، من خلال تسهيل أعمال الراغبين في تقديم الخدمات الترفيهية، من المستثمرين ورواد الأعمال والشركات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة والناشئة، بحيث تمكنهم من الاطلاع على الاشتراطات والضوابط اللازمة للعمل في هذا القطاع الحيوي الذي بات يُشكل أحد الروافد الأساسية في تنويع قاعدة الاقتصاد الوطني، وتعظيم المحتوى المحلي غير النفطي، والمساهمة في زيادة الناتج الوطني الإجمالي.
وتوفر البوابة أربع خدمات رئيسية: الأولى ""تراخيص المرافق الترفيهية"، وهي الخدمات الخاصة بملاك المرافق الترفيهية سواء مدن الملاهي أو مراكز الترفيه أو مرافق الفعاليات الترفيهية، التي تحتوي على أركان متنوعة لتسلية الأفراد أو العائلات، من مختلف الفئات العمرية، وتشمل الألعاب بجميع أنواعها، وصالات العروض الترفيهية، ومراكز الهوايات التي تحتوي على الأركان المناسبة لإقامة الأنشطة الاجتماعية والترفيهية والثقافية بهدف التسلية، وغرف المتاهات والألغاز ذات السمات المتخصصة..
والخدمة الثانية هي "تصاريح الفعاليات الترفيهية"، ومخصصة لمنشآت تنظيم الفعاليات الترفيهية، وتشمل العروض الحية، المهرجانات، المعارض الترفيهية، العروض المسرحية، الأنشطة الترفيهية، بالإضافة إلى التنسيق والإشراف على مقدمي الخدمات المتخصصة، ولا تشمل أنشطة بيع التذاكر الترفيهية أو إدارة حشود الفعاليات.
أما الخدمة الثالثة في "بوابة الترفيه"، فهي "الخدمات المتخصصة لمزودي الخدمات"، وتتيح لمزودي الخدمات والمستفيدين التسجيل والبحث في منصة الهيئة العامة للترفيه لاستعراض الأعمال التي تخدم بشكل مباشر أو غير مباشر القطاع الترفيهي، وتشمل طلب اعتماد في بيع تذاكر الأنشطة الترفيهية (بيعها إلكترونياً أو عبر منافذ البيع وتسويقها، وتوفير إمكانية تحديد وحجز واختيار أماكن الحضور)، بالإضافة تخطيط وتقديم خدمات إدارة الحشود في المرافق الترفيهية وتنظيم حركة الزوار وتوجيههم ومساعدتهم إضافة إلى عمليات الإخلاء والطوارئ ومعالجة الأزمات وكذلك وضع الخطط الأمنية وتنظيم الأمن داخل المرافق الترفيهية والتعاون مع الجهات الأمنية، كذلك إدارة أعمال المواهب الفنية التي تقدم عروضاً ترفيهية في الفعاليات أو العروض الحية أو المرافق الترفيهية. وتشمل أنشطتها تطوير وتدريب الفنانين والموهوبين والممثلين والمؤدين لتقديم هذه العروض، وإدارة وتشغيل المرافق الترفيهية لإقامة فعاليات ترفيهية أو توفير الفنيين المؤهلين لتشغيل محتويات المرفق. ويشمل هذا النشاط بحسب التصنيف العالمي تشغيل قاعات العرض الموسيقي والمسرحي وغيرها من المرافق الفنية.
والخدمة الأخيرة "تصاريح العروض الحية في المطاعم والمقاهي"، وهي خاصة بالعروض الترفيهية الحية التي تهدف للتسلية المقامة في المطاعم والمقاهي، وتشمل العروض الموسيقية كالعزف على الآلات، أو العروض الغنائية، أو عروض الكوميديا الارتجالية (ستاند أب كوميدي)، وتتيح الهيئة إصدار جميع التصاريح والتراخيص وشهادات الاعتماد رقميًا مجانًا، من خلال أتمتة جميع الإجراءات والخدمات والعمليات الداخلية، وهو ما ساعد على تقليص وقت استخراجها بشكل كبير..
وتراهن "الهيئة العامة للترفيه" على بوابتها الرقمية، لتكون العنصر الرئيس في تعزيز الأنشطة الترفيهية، وتوسيع خريطة الفرص الاستثمارية الواعدة، وتحويل أنظار الشركات العالمية والإقليمية والمحلية المتخصصة في صناعة الترفيه صوب المملكة العربية السعودية؛ للنهوض بها إلى المستويات العالمية والريادية، وهو ما سينعكس في توليد مزيد من الوظائف للكوادر السعودية من الجنسين في مختلف المشاريع الترفيهية،
التطور النوعي
تشير نتائج الأرقام والإحصاءات التي حققتها "بوابة الترفيه" الرقمية، إلى مدى التسارع النوعي الذي تحقق في القطاع من جانب تنويع وإثراء التجربة الترفيهية وفق معايير عالمية، وتشمل كل شرائح المجتمع عبر مناطق المملكة المختلفة، ومن جانبٍ آخر خلق الفرص الترفيهية وفتح الآفاق الاقتصادية لمختلف المقاصد الترفيهية، وجعل الترفيه أسلوب حياة لأفراد المجتمع المحلي.
وبلغة الأرقام، بلغ عدد التراخيص التي أصدرتها "بوابة الترفيه" منذ انطلاقتها وحتى اليوم للمستثمرين ورواد الأعمال والشركات، 1,082 ترخيصًا موزعة على النحو التالي: 18 لمدن الملاهي، و195 للمراكز الترفيهية، و3 لمرافق الفعاليات الترفيهية، و418 لإدارة وتطوير المواهب الفنية والترفيهية و448 لتشغيل المرافق الترفيهية، فيما وصل عدد التصاريح التي منحتها "بوابة الترفيه" حتى اليوم، إلى 3,236 تصريحًا، موزعة على النحو التالي: 1,937 لتنظيم الفعاليات الترفيهية، و216 للعروض الترفيهية، و1,083 للعروض الحية في المطاعم والمقاهي. ويبلغ عدد المنشآت المسجلة فيها 2,543 منشأة، منها: 1274 منظم فعاليات ترفيهية، و1,089 مطعمًا ومقهى، و89 مزود خدمات، و37 منظم فعاليات ومزود خدمات، و39 مزود لخدمات تذاكر للأنشطة الترفيهية، و15 مرفقًا ترفيهيًا.
وفي ذات السياق كشفت "الهيئة العامة للترفيه" أن عدد الإجراءات التي نفذتها البوابة الرقمية بلغت 23 ألفًا و238 إجراءً، فيما بلغ عدد الطلبات المقدمة 10 آلاف و541 طلبًا.، وتقدم الهيئة عددًا من الخدمات المساندة للمستثمرين ورواد الأعمال والشركات لما بعد الترخيص، تتمثل في "فسح الجمارك" و"تأييد تأشيرات زيارات العمل" و"تأييد تأشيرات الاستقدام"، بالإضافة إلى "الشكاوى والاستفسارات والاقتراحات".

الإنجازات الرقمية
نجحت "بوابة الترفيه" في تعزيز مسار التحول الرقمي عبر منح التصاريح والتراخيص والاعتمادات اللازمة لخدمات الترفيه، وهو ما شكل في مجمله العام إنجازًا رقميًا، ومن ذلك حصولها على شهادة الجودة في نظام إدارة خدمات تقنية المعلومات أيزو (ISO/IEC 20000) من المعهد البريطاني للمعايير (bsi) المعتمدة من المنظمة الدولية للمعايير (ISO)وهيئة المقاييس الدولية؛ لتحقيقها الكفاءة العالية في الحلول التقنية الساعية إلى تطوير منظومة قطاع الترفيه.
ومن بين الإنجازات النوعية، اختيار اللجنة الوطنية للتحول الرقمي، المسؤولة عن رسم السياسـات والاستراتيجيات المتعلقــة بالتحــول الرقمــي علــى مســتوى الأجهزة العامــة، لـ "بوابة الترفيه" من بين أكثر من 800 مشروع رقمي، واعتبارها أحد الشركاء الرئيسيين في رحلة التحول الرقمي في المملكة العربية السعودية، وهو ما يؤكد النقلة النوعية التي حققتها البوابة ومساهمتها في تحقيق مستهدفات التحول الرقمي الذي تبنته حكومة المملكة كاستراتيجية اقتصادية مستدامة.

GEA Logo